في وقت تحظى فيه وسائل الاعلام الاجتماعية بمعدل استخدام كبير من جانب المستخدمين، تسعى مختلف الشركات للافادة من ذلك الأمر على أمل زيادة المبيعات. وإلى الآن، يستخدم أكثر من 90 في المئة من الشركات وسائل الإعلام الاجتماعي بطريقة أو بأخرى، لكنها تقع في بعض الأخطاء المتعلقة باستراتيجيات التسويق عبر تلك المنصات التي بدأت تحظى بأهمية متزايدة.

نبرز هنا أهم 10 أخطاء لتفاديها مستقبلاً :

1- عدم وجود إستراتيجية للتسويق: وعند وضعها يجب أن يهتم المسؤولون بإدراج أهداف قياسية ومميزة، يطورون سياسة واضحة، يخططون مع وضع أهداف معينة في الاعتبار.

2- عدم التكامل مع الشركات الرقمية الأخرى: لك أن تعلم أنه يمكن الافادة بأفضل صورة ممكنة من وسائل الاعلام الاجتماعية عند دمجها بباقي الأدوات التسويقية الرقمية.

3- عدم الاستعانة بالصور : يكفي معرفة أن الصور التي يتم نشرها عبر تويتر تجذب أعدادا كبيرة من المستخدمين وترفع عدد التغريدات وتزيد من فرص التواصل بشكل كبير.

4- عدم الاستفادة من الوسوم : تلك الوسوم باتت طريقة رائعة للشركات كي تقحم نفسها في المحادثات والمواضيع المطروحة على الساحة في الوقت الراهن.

5- عدم إزالة رابط الـ URL من التدوينة : حين تضع رابطاً على الفايسبوك على سبيل المثال، فإن الموقع يقوم أوتوماتيكياً بتكوين صورة يمكن الضغط عليها وتعمل أيضاً كرابط.

6- عدم التفاعل مع المتتبعين : لك أن تعلم أن وسائل الإعلام الاجتماعية صممت لتكون تفاعلية، ويتوقع المستهلكون قدراً معيناً من الاستجابة من الشركات على الفايسبوك.

7- عدم إدراج أوصاف أو أسعار : وهو أمر ضروري لضمان جذب اهتمام المستهلكين.

8- عدم استخدام صور نشطة : لك أن تعلم ان استراتيجية التسويق، خاصة على موقع بينتيريست، ترتبط في المقام الأول بالتحفيز البصري، ولهذا ينصح باستخدام الصور الملونة التي تظهر المنتجات بصورة حيوية.

9- عدم الربط بالصفحة الخاصة بالمنتج : يتعين على الشركات أن تسهل من آلية وصول المتسوقين إلى الصفحات الخاصة بعرض المنتجات، ومن ثم تسهيل عملية الشراء.

10- عدم توفير المحتوى الذي يطلبه المستخدمون : وهو ما يمكن تحقيقه خاصة من خلال موقع انستغرام، اذ يمكن للشركات من خلاله أن تقدم رؤية من وراء الكواليس عما يجري وعن هوية العلامة التجارية. المصدر: موقع رائد لإدارة الأعمال

تدوين: محمد نائل دهمان